نماذج لتطويع "التقنيات الرقمية" بواسطة الشركات الناشئة لتعزيز سلامة البيئة

mbahrain_business

محرر أخبار المال والأعمال
المشاركات
505
النقاط
18
.
.




نماذج لتطويع "التقنيات الرقمية" بواسطة الشركات الناشئة لتعزيز سلامة البيئة


تقنيات للبيئة موضوع.jpg


كان لجائحة كوفيد-19 أثر ملحوظ على سوق التكنولوجيا الزراعية، حيث أتاحت الفرصة أمام الشركات الناشئة لتطوير حلول وتقنيات جديدة تساعد المزارعين والأفراد على توفير الغذاء محليا بصورة أكثر كفاءة وفاعلية.

استثمر مكتب أبو ظبي للاستثمار ما قيمته 100 مليون دولار في أربع شركات عاملة في مجال التكنولوجيا الزراعية في إمارة أبو ظبي وحدها في أبريل الماضي، حيث حصلت شركة بيور هارفست على 100 مليون دولار -ومقرها في الإمارات العربية المتحدة- من أجل عمليات التوسع المستقبلية، وكان ذلك بمثابة أكبر استثمار شهدته المنطقة العربية في هذا المجال الحيوي حتى الآن.

ويقول جوناثان رييس، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لـ شركة تولوا بالأردن: «تركز التكنولوجيا الزراعية على استغلال الموارد بصورة أكثر فعالية لزيادة المحصول ومكاسب الأنشطة الزراعية».

وقد ابتكرت شركة تولوا -وفقا لما ذكره معهد بيرمكالتشر للأبحاث الزراعية- طريقة تحد من هدر المياه وتعمل على ترشيد استهلاكه وتزيد من معدلات الإنتاج باستخدام تقنية أكوابونيكس أو الزراعة المائية المركّبة، وهو عبارة عن نظام مزدوج يجمع بين الزراعة وتربية الأحياء المائية (الأسماك وكائنات مائية أخرى) من ناحية، والزراعة المائية (زراعة النباتات بدون تربة) من ناحية أخرى، فتعمل النباتات في هذا النظام على تنقية المياه، التي تعيش بها الأسماك حيث تتغذى على فضلات الأحياء المائية.

ويضيف جوناثان: «لا تهدف شركة تولوا إلى استبدال الزراعة التقليدية المعروفة، ولكنها تعمل على ابتكار أساليب جديدة لزيادة مصادر الدخل الزراعي للمجتمعات والحفاظ على استدامة العملية الزراعية وتنوعها».

تمكنت شركة برمودة الناشئة للتقنيات الزراعية في مصر باستخدام تكنولوجيا متطورة من ابتكار أسمدة خاصة تقلل تكلفة ونفقات العملية الزراعية، وتساعد الفلاحين في الحفاظ على التربة من خلال تقليل الآثار السلبية على التربة جراء اتباع ممارسات غير سليمة في الزراعة، إلى جانب ابتكار حلول جديدة لـ إعادة تدوير المخلفات الزراعية، وتحويلها إلى سماد عضوي بطريقة مفيدة وصديقة للبيئة. قد أدت الأسمدة التي تنتجها الشركة إلى تقليل استخدام المياه وزيادة إنتاج التربة بنسبة تصل إلى 20%. وتتطلع شركة برمودة الناشئة، من خلالها مساهمتها في الحفاظ على مواردنا الطبيعية، إلى توفير الأمن الغذائي، وخاصة في ظل انتشار الوباء.

تقوم شركة كارتلو، وهي شركة ناشئة في مجال «إعادة بيع المنتجات» مقرها الإمارات العربية المتحدة، بـ إعادة تدوير وبيع منتجات مملوكة مسبقا ومنتجات جديدة مفتوحة العلبة ومنتجات التخفيضات للمستهلكين بأسعار مخفضة، ومن ثم الاستفادة من تلك المنتجات وتحويل مسارها بدلا من النفايات. ويشير التطبيق إلى أن لديه أكثر من مليون مستخدم نشط، وأن عدد تنزيلات التطبيق وصل إلى 500.000 وتم بيع أكثر من 100.000 منتج منذ إطلاق التطبيق أواخر العام الماضي. وتشمل هذه المنتجات الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والأجهزة المنزلية والألعاب والساعات، ويتم فحصها من قِبل خبراء مختصين داخل الشركة وتوفير ضمان تصل مدته إلى عام واحد. وفي مطلع هذا العام توسعت شركة كارتلو في المملكة العربية السعودية وتأمل حاليا تعزيز وجودها داخل جميع دول الخليج.

تنتشر الألواح الشمسية بشكل متزايد على أسطح المنازل في جميع أنحاء المنطقة. ويتطلع السكان والحكومات على حد سواء إلى الاستفادة من أكثر الموارد وفرةً على الإطلاق مع الحد من استخدام الوقود الأحفوري وانبعاثات الكربون. فقد صرحت جمعية الشرق الأوسط لصناعات الطاقة الشمسية بأن الاستثمارات في الطاقة الشمسية في منطقة الشرق الأوسط قد تصل إلى تريليون دولار بحلول عام 2023، بقيادة مشاريع مثل شمس دبي ومحطة بنبان للطاقة الشمسية.

كما يتطلع رواد الأعمال الأصغر حجما إلى إيجاد سبل لحصاد الطاقة الشمسية لأغراض الاستهلاك الجماعي. تطور شركة «آيرس» ومقرها السعودية نوافذ عالية التقنية للمباني وحاصلة على براءة اختراع تمنع الحرارة وتنتج الكهرباء وتوفر الطاقة.




المصدر:
أخبار الخليج (1) - 1/8/2020
أخبار الخليج (2) - 1/8/2020

.
.
 
التعديل الأخير:
 
مركز البحرين التجاري غير مسؤول عن أي اتفاق تجاري لا يكون طرفاً فيه. لذا يتحمل الطرفان البائع والمشتري المسؤولية القانونية الكاملة.
يتحمل كل عضو المسؤولية القانونية الكاملة دون مركز البحرين التجاري في أي تعليق ينشره في صفحات المركز وأقسامه.
 
أعلى